2018 لاتنسَ أن تعيش

reemsaud

مع بداية السنة الجديدة.. نتحمس نحط آهداف جديدة و نتطلع ننجز آكثر.. نشتري أفضل بلانر و نتفرج فيديوات للتخطيط والتنظيم

يمتلأ جدولنا اليومي بكل أنواع المهام من رياضة إلى مواعيد مراجعات وعمل.. وقتنا أصبح ثمين لدرجة أننا نحاول نستغل يومنا قد مانقدر ونتمنى لو يكون عندنا وقت أطول عشان ننجز أكثر

أفتقدت أيام ما كنًا صغار وكان الوقت طوييل مايمشي، كان عادي جداً نجلس ساعااات نلعب في الحوش أو عند الجيران.. ماكنا نحسب حساب للوقت وكنا في قمة السعادة. كل ما كبرنا كل مازادت مسؤولياتنا .. و زادت ارتباطاتنا

هل بنكون سعيدين فعلاً اذا جدولنا كان مليان بكل أنواع المهام والأهداف؟ متابعة قراءة ” 2018 لاتنسَ أن تعيش”